الأخبار

ازياد قتلى حرس الثوري في سوريا

"أحوازنا"

ازداد عدد قتلى العدو الفارسي في سوريا أثناء مشاركتهم في القتال تحت مسمى "عمليات محرم"، إذ وصل لأكثر من أربعين ضابطا وجنديا.

ونقلت مواقع ووكالات تابعة للحرس الثوري أن عدد القتلى في تزايد منذ بدء "عمليات محرم" في سورية حيث وصلوا إلى أكثر من أربعين قتيلا. هذا ونشر موقع "تابناك" الرسمي أسماء ثمانية وثلاثين قتيلا فارسيا أغلبهم من منتسبي الحرس الثوري.

وفي هذا السياق نشرت "وكالة رضائي" تعزية  لـ"محسن رضائي"، امين عام "مجلس تشخيص مصلحة نظام" والقيادي البارز في الحرس الثوري ونعتت من خلالها قتلى الحرس الثوري في سوريا واعتبرتهم مجاهدين في سبيل الله، بالرغم من أنهم يشاركون في قتل الشعب السوري وهجروا أكثر من نصفه.

ورصد موقع "أحوازنا نت" بعض التعليقات للناشطين الفرس على مواقع الانترنت إذ طالبوا من خلالها بأخذ الثأر من السعودية ودول الخليج العربي دون أن يتطروقوا لأسباب وجود عناصر الحرس الثوري الإرهابي في سوريا وماذا يفعلون فيها.

الجدير بالذكر أن اسم "عمليات محرم" له دلالات طائفية كما أن في هذه العمليات كبدت الدولة الفارسية خسائر فادحة في سوريا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *