الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا-دسمان نيوز:وفد أحوازي يزور تونس بهدف كسب الدعم للقضية الأحوازية

 يزور وفد رسمي من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز جمهورية تونس، للقاء بشخصيات سياسية، حقوقية وإعلامية في هذا البلد من أجل كسب الدعم للقضية الأحوازية.

وقد بدأ الوفد المكون من الدكتور خلف الكعبي عضو اللجنة التنفيذية لحركة النضال العربي (رئيس الوفد) ويرافقه كل من عضو اللجنة التنفيذية السيد سعيد حميدان والسيد ناصر جبر عضو الحركة كما يرافقهم في هذه الزيارة المحامي الدولي الدكتور دوخي الحصبان والمحامي بدر المحيني من دولة الكويت الشقيقة.

ووصل وفد الحركة يوم الاثنين الموافق 11 ابريل 2016 إلى العاصمة التونسية حيث يهدف من خلال هذه الزيارة إلى كسب الدعم الرسمي وغير الرسمي للشعب العربي الأحوازي ونضاله ضد الاحتلال الفارسي. إذ سبقت هذه الزيارة تنسيق وتخطيط مع عدة مؤسسات وشخصيات سياسية وحقوقية وإعلامية في تونس.

واستهل الوفد زيارته باجتماع موسع مع هيئة الحقيقة والكرامة التونسية طرح خلالها الوفد الأحوازي رؤية شاملة للقضية الأحوازية والجرائم اليومية التي يرتكبها الاحتلال الفارسي بحق الشعب العربي الأحوازي.

وشرح الدكتور خلف الكعبي للجانب التونسي ما يتعرض له الشعب الأحوازي من سياسات ممنهجة لمحو هويته العربية. وفي نهاية الاجتماع سلم رئيس الوفد ملفات عن الإعدامات والاعتقالات التعسفية والجرائم التي تقوم بها السلطات الفارسية.

وحضر في هذا الاجتماع من الجانب التونسي كل من رئيسة الهيئة السيدة سهام بن سدرين ونائب رئيس الهيئة محمد بن سالم ورؤساء اللجان كل من السيد خالد الكريشي رئيس لجنة التحكيم والمصالحة، السيدة حياة الورتاني رئيسة لجنة جبر الضرر ورد الاعتبار، السيدة علا بن نجمة رئيسة لجنة البحث والتقصي والسيد علي رضوان غراب.

وأشادت السيدة سهام بن سدرين بصمود الشعب الأحوازي مشددة على حق هذا الشعب في المطالبة بحقوقه المشروعة، وأعلنت السيدة علاء بن نجمة عن تضامنها مع الشعب العربي الأحوازي مؤكدة على دعمها لكفاح الأحوازيين ودفاعهم عن حقوقهم المشروعة رغم كل ما يتعرضون له من انتهاكات.  وتحدث السيد خالد الكريشي وأبدى استعداد الهيئة الكامل لنقل تجاربها للمؤسسات الأحوازية في مجال حقوق الإنسان والقانون.

الجدير بالذكر بأن هيئة الحقيقة والكرامة تعتبر هيئة حكومية تونسية مستقلة أدى أعضائها يوم 6 يونيو 2014 بقصر قرطاج اليمين الدستورية أمام الرئيس المنصف المرزوقي.

من جهة أخرى عقد وفد حركة النضال العربي لتحرير الأحواز اجتماعا آخرا مع المعهد العربي لحقوق الإنسان في العاصمة التونسية ناقش فيه مجمل الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب العربي الأحوازي.

وخلال هذا الاجتماع أعرب السيد عبد الباسط بن حسن عن استعداد المعهد للمساهمة في إعداد كوادر أحوازية متخصصة في مجال حقوق الإنسان، كما وعد رئيس المعهد بأن يبذل جهودا للحصول على منح دراسية للأحوازيين مشيرا إلى أن المعهد يتعامل مع خمسة وزارات تونسية.

ودعا بن حسن إلى العمل على الجانب الإعلامي في تونس والوطن العربي بشكل عام، مضيفا أن نسبة كبيرة من الشعب التونسي لا يعرف شيئا عن القضية الأحوازية.

وأضاف بن حسن أن ارتفاع مستوى الوعي الرأي العام التونسي بالنسبة للقضية الأحوازية سيساهم في الضغط على المؤسسات الحقوقية العربية لتبني هذه القضية. وفي نهاية الاجتماع سلم رئيس الوفد الأحوازي ملفات عن الإعدامات والاعتقالات التعسفية والجرائم التي تقوم بها السلطات الفارسية.

المصدر: دسمان نيوز

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *