الأخبار

#أحوازنا – مواطنون أحوازيون يتعرضون لإعتداءات من قبل المستوطنين الفرس في ملعب "تختي"

"أحوازنا"

تعرض العشرات من المواطنين الأحوازيين لإصابات خطيرة في مواجهات مع المستوطنين الفرس في ملعب "تختي" خلال حضورهم مباريات فريقي استقلال الأحواز (يضم عدد من الاعبين العرب) وبيروزي طهران في الأحواز العاصمة وذلك بدعم من قوات الأمن والباسيج.

 وقالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" أن اشتباكات دامية وقعت يوم الجمعة 22/أبريل/2016، بين المواطنين الأحوازيين، الذين حضروا ملعب"تختي"، والمستوطنين الفرس المدعومين من قوات الأمن والباسيج وذلك بعد شعارات وهتافات أطلقها الأحوازيون وتشير إلى تمسكهم بهويتهم العربية بالاضافة إلى هتافات أشادت بالتحالف العربي والإسلامي الذي تقوده المملكة العربية السعودية في تصديها للإرهاب الفارسي.

 وأوضحت المصادر أن الاشتباكات وقعت بعد إطلاق هذه الشعارات إذ أوعزت قوات الأمن الفارسي والباسيج التابعة للحرس الثوري للمستوطنين الفرس بالإعتداء على المواطنين الأحوازيين في الملعب بحجة أنهم مدعومون من المملكة العربية السعودية وأنهم مناهضون للنظام حسب ما نقلت وسائل إعلام إيرانية.

 وفي هذا السياق قالت وكالة "تابناك" التابعة لمحسن رضائي، أمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام، أن الأحداث الدامية التي وقعت بين المواطنين العرب والمستوطنين كانت بتحريك من السعودية من خلال الأموال وأنواع الدعم الذي قدمته للأهالي هناك في إشارة إلى الأحوازيين الذين أشادوا بدور المملكة القومي والإسلامي. وكذلك زعمت الوكالة أن المشجعين العرب لم يكونوا رياضيين بل وظفوا الملاعب والرياضة لأهداف سياسية مناهضة للنظام السياسي القائم في "طهران".

 ويذكر أن في هذه الاشتباكات المفتعلة تعرض العشرات من الأحوازيين لإصابات بالغة ومنهم المواطن الأحوازي "مصطفى عبدالله" من مدينة الأحواز العاصمة الذي يعيش حالة صحية حرجة نتيجة تعرضه للضرب من قبل القوات الفارسية والمستوطنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى