الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا – الاقتصادية: "المقاومة الوطنية" تتبنى عملية تفجير أنبوب نقل الغاز وتتوعد بمزيد من العمليات

صعدت القوات الإيرانية حملاتها الأمنية ضد المواطنين الأحوازيين، مستخدمة العنف والرصاص الحي ضد المواطنين.

وأبلغت "الاقتصادية" مصادر أحوازية بأن النظام الإيراني وضع عديدا من النشطاء الأحوازيين في قائمة سوداء تمهيداً لاعتقالهم.

وأوضحت مصادر في المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز نبأ استشهاد الشاب الأحوازي حسام شنان الدبات يوم الجمعة الماضي في أحد مستشفيات مدينة الأحواز، وذلك بعد إصابته برصاص قوات الأمن قبل 19 يوما.

وبينت المصادر أن حسام شنان البالغ من العمر 23 ربيعا أصيب خلال اشتباكات مسلحة وقعت في قرية بيت حنوش غرب قضاء السوس في شمال الأحواز في 23 يونيو، وذلك بعد ما حاولت قوات المخابرات التي تساندها قوات الأمن اعتقاله.

وتتهم السلطات الإيرانية حسام شنان بالمشاركة في الهجوم على ملالي الحوزة الصفوية الذين كانوا مجتمعين في غابة الكرخة (زورة حتة) في يوم 18 نيسان الماضي، حيث تعرضوا للضرب من قبل مجهولين. وشيع جثمان الشهيد حسام شنان الدبات أمس بمشاركة جموع غفيرة ليوارى الثرى في مقبرة الخضرة في مدينة السوس.

يأتي ذلك في الوقت الذي تبنت فيه المقاومة الوطنية الأحوازية عملية تفجير أنبوب نقل الغاز المسال NGL في الأحواز الذي وقع الأحد الماضي.

وقالت المقاومة الوطنية الأحوازية إنها استهدفت أحد خطوط نقل الغاز المسال التابع لمنشأة مارون النفطية الذي ينقل هذه المادة إلى مجمع معشور للبتروكيمياويات في جنوب الأحواز العاصمة.

واعترفت وكالات الأنباء الرسمية الإيرانية بنبأ تفجير الأنبوب، مشيرة إلى مقتل أحد حراس المنشأة المستهدفة دون كشف مزيد من التفاصيل.

ويرى مراقبون للشأن الأحوازي أن اعتراف الدولة الفارسية المتأخر يعود إلى محاولات هذه الدولة التستر على الحادث لكن مقتل أحد الحراس جعل الأمر مربكا.

وهددت المقاومة الوطنية الأحوازية بتصعيد عملياتها العسكرية بحق الاحتلال الفارسي بعدما تمادى بإجرامه ضد الشعب العربي الأحوازي والشعوب غير الفارسية والأشقاء العرب في سائر الدول العربية الأخرى مثل سورية والعراق واليمن.

واعتبرت المقاومة الوطنية الأحوازية جميع مؤسسات ودوائر الاحتلال عناصره في الأحواز أهدافا مشروعة وأنها سوف تتعرض لهجماتها.

وقالت المقاومة إن الاحتلال الفارسي وأدواته يقفون خلف التفجيرات الإرهابية التي استهدفت بلاد الحرمين الشريفين، واعتبرتها سابقة خطيرة في التاريخ الإسلامي، ما يوجب عدم السكوت على إجرام الاحتلال الإيراني.

المصدر: الاقتصادية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى