الأخبار

الحكم لمدة ستة شهور ضد أسير أحوازي

“أحوازنا”

حكمت محكمة الاحتلال الفارسي بالسجن لمدة ستة شهور على أسير أحوازي رغم عدم وجود أدلة عن وجود مخالفة أو جنحة أرتكبها الأسير.

وأكدت مصادر الموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" خبر إصدار حكم بالسجن ستة شهور ضد الأسير علي گرگر الحيدري من قبل المستوطن "كياستي" قاضي الشعبة الرابعة في محكمة العدو الفارسي. وقالت المصادر أن الأسير علي الحيدري رفض التهم التي وجهت إليه أمام القاضي في الأسبوع الماضي ولكن المستوطن "كياستي" أصدر ظلما حكما بالسجن ضد الأسير رغم رفض الأخير للتهم وعدم وجود أدلة تدينه.

وقد اعتقل الأسير علي الحيدري في يوم السبت الموافق 01/11/2014 م من قبل عناصر مخابرات الاحتلال الفارسي وبعد التعذيب والتحقيق معه في زنازين المخابرات تم نقله إلى سجن كارون في مدينة الأحواز العاصمة.

واعتقل الحيدري بعد ما تم تهديده من قبل عناصر ميليشيا الباسيج في حي الملاشية وتوعده بالشر والانتقام.

ويسكن الأسير علي الحيدري في حي الملاشية أحد الأحياء الفقيرة في مدينة الأحواز العاصمة. ويبلغ من العمر ثلاثين عاما ومتزوج ولديه طفلين.

ويستخدم العدو الفارسي المحاكم الصورية من أجل الانتقام من الشعب العربي الأحوازي وعلى رأسه المناضلين، كما أنه يستخدم هذه المحاكم بغية إضفاء مشروعية "مزيفة" على إجرامه بحق الشعب الأحوازي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى